cool school day
عزيزي الزائر : عفوا هلى الازعاج ولكن ننصحك بالتسجيل بالمنتدى لتتمتع بكافة الميزات الموجودة فيه
يمكنك التسجيل بمجرد الضغط على زر التسجيل في الاسفل
وشكرا لزيارتك...


مدرسة ابو العتاهية المهنية
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 10 بتاريخ الجمعة يونيو 28, 2013 3:26 am
المواضيع الأخيرة
» الاثنين 5/12/2011
الإثنين ديسمبر 05, 2011 8:41 am من طرف سمير

» بيل غيتس صاحب شركة مايكروسوف في البحصة
السبت أكتوبر 23, 2010 7:32 am من طرف Bayoco

» ليش ممنوعة الموبايلات بالمدراس
السبت أكتوبر 23, 2010 7:26 am من طرف Bayoco

» افتتاح القسم
السبت أكتوبر 23, 2010 7:17 am من طرف Bayoco

» أرجوكم
الأربعاء أغسطس 11, 2010 9:20 am من طرف naruto-ozomaky

» لماذا ؟؟؟؟
الخميس يوليو 08, 2010 12:51 pm من طرف naruto-ozomaky

» من الفريق المفضل لديك في كأس العالم 2010
الثلاثاء يونيو 15, 2010 6:37 am من طرف abdullah hallak

» مهارات ...
الإثنين يونيو 07, 2010 4:02 am من طرف liger

» المستحيلات ال 16
الإثنين يونيو 07, 2010 3:47 am من طرف liger

اخر الاخبار السياسية
الساعة و التاريخ
test

شاطر | 
 

 لمحة عن إنشاء الدولة السورية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
be_lover

avatar

عدد المساهمات : 268
نقاط : 29422
السٌّمعَة : 5
تاريخ التسجيل : 24/11/2009
العمر : 23

بطاقة الشخصية
test: 11

مُساهمةموضوع: لمحة عن إنشاء الدولة السورية   الجمعة ديسمبر 11, 2009 1:04 pm

لمحة عن إنشاء الدولة السورية

حدود سورية السياسية

إذا ما رغبنا في قطع المجال أمام الأخذ والرد في موضوع كهذا الذي نتناوله بالبحث. لا بد لنا إلا أن نتوخى الشبهات قدر الإمكان وندخل في صلب الحقائق الموضوعية بشكل مباشر، وفيما يخص مسألة الحدود السياسية التي تحيط بالدولة السورية لا سيما تلك التي تفصلها عن تركيا، والتي أبعدت أبناء الشعب الكردي على طرفي الحدود بعضهم عن بعض. حيث أن الحكومات المتعاقبة على أنظمة الحكم في سوريا أصابها هاجز كبير من جراء احتكاك قد يجري بين أبناء هذا الشعب على طرفي الحدود، فلجأت الحكومات المتعاقبة لا سيما في الفترة الممتدة من أوائل 1960 لغاية 1970، وأصدرت جملة من المشاريع العنصرية والقوانيين الاستثنائية للحد من حدوث احتمالات مثل تلك الاحتكاكات المحتملة والتي لا بد أن تثير حفيظتهم وتتسبب في خلق مشاكل ضمن سوريا كما يبدو لهم, وتبعد عنهم في الوقت نفسه شبح احتمالات مطالبة هذا الشعب بمطالب قومية لا يرغبون في منحهم أية حقوق من هذا القبيل، هذا وقد تقوي مثل تلك الاتصالات من شكيمة هذا الشعب ومطالباتهم بحقوق لا يرغبون سماعها إطلاقاً.
فلجأت تلك السلطات إلى مصادرة أراض من أبناء الشعب الكردي على طول الحدود السورية التركية اعتباراً من الحدود العراقية بطول يصل إلى نحو 370 كم وعمق 10 إلى 15 كم وأقامت عليها عدداً كبيراً من المسطوطنات أسكنتها بعرب جلبوا من محافظتي حلب والرقة.
كما قامت بتنفيذ احصاء إستثنائي في الجزيرة جردت بموجبه في حينه جنسية حوالي 150000 مواطن كردي متحججين بأن أولئك عبروا الحدود إلى سوريا من تركيا إبان اطرابات الأكراد وحوادث مقاومتهم لتركيا، والتي سنتطرق إلى تلك المواضيع بشكل مفصل وخاص، ولهذا فيمكننا أن نبدأ في التعريف بمسألة تلك الحدود أولاً باعتماد المعجم الجغرافي الخاص بالدراسات العسكرية لسوريا والذي يعتبر أهم مرجع معتمد من قبل الحكومة السورية في هذا المجال لنضحض مزاعمهم وحججهم في سلب أبناء الوطن حقوقهم القومية والوطنية الديمقراطية والإنسانية بآن واحد والإساءة إلى الوطن والمواطنيين وتشويه السمعة الدولية لسوريا.

المعجم الجغرافي/ المجلد / الأول / الصفحة 33 .
رسمت الحدود بين سوريا وتركيا لأول مرة كما ورد في إطار معاهدة " سيفر " بين الحلفاء وتركيا بتاريخ 10 آب عام 1920 التي حلت محل اتفاقية لندن عام 1915 ، واتفاقية سايكس ـ بيكو عام 1916، وأخذ بهذا الاتفاق الثلاثي بين الحلفاء ( فرنسا ـ بريطانيا ـ و إيطاليا ) كما أورد هذا أيضا في ( المجلد الأول الصفحة 33 من المعجم الجغرافي الخاص بالدراسات العسكرية ).

ومما يلفت النظر إليه هو ما يرد في المجلدالأول المذكور في الصفحة 35 عن الحدود الذي أعيد رسمه بين تركيا وسوريا بالاتفاق الذي جرى بين فرنسا وتركيا المسمى باتفاق أنقرة وذلك عام 1921 حيث أدخلت تعديلات كبيرة على ما كان قد اتفق عليه بشأن هذا الحدود في معاهدة سيفر حيث تخلت اتفاقية أنقرة تماماً عن فكرة الحدود الطبيعية التي تعتمد في رسم حدود الدول ، فاتخذت سكة حديد ( قطار الشرق السريع ) خطاً حدودياً يفصل بين البلدين.
هذا وقد تم اخضاع رسم الحدود إلى تعديلات كثيرة بواسطة بروتوكولات. كانت أخرها عام ( 1930 م ) حيث ألحقت فرنسا بتركيا في نفس العام أي عام 1930. 12 قرية عربية كما يذكره المعجم الجغرافي في نفس الصفحة، وقد رسمت الحدود على شكل ثلاثة أقاسم.
1. القسم الأول ويبدأ من جنوب بانياس، حتى محطة الراعي ( جوبان بك ).
2. القسم الثاني ويمتد بين محطة الراعي ( جوبان بك )، و نصيبن وفي هذا القسم " الذي يفصل الجزيرة عن تريكا " أعتمدت سكة الحديد هو الخط الحدودي الفاصل بين سوريا وتركيا " ويذكر في المعجم الجعرافي " بأن لا مثيل لرسم هذا الحدود بين دولة وأخرى وهكذا غنمت تركيا بهذه الحدود قسماً كبيراً من أراضي الجزيرة العليا الخصبة. ( كما يذكر في المعجم الجغرافي ).
3. القسم الثالث: ويمتد بين نصيبن وجزيرة ابن عمر على نهر دجلة... ويردف القول ليذكر بأنه قد تم ترك " جزيرة ابن عمر ونصيبن داخل الحدود التركية ".

كما يذكر في المعجم عن رسم الحدود مع تركيا والمظالم التي ألحقت بسوريا هو ما " قامتا بسلخ لواء الاسكندرونة عنها في 23/6/1939، بموجب الاتفاق الفرنسي ـ التركي قبل نشوب الحرب العالمية الثانية،".

وللتأنيد على وحدة وارتباط أراضي كردستانا بنخَتي ( كوردستان سوريا ) مع أراضي كردستان الشمالية الواقعة تحت سيطرة تركيا فقد أورد المعجم الجغرافي هذه الخارطة المرفقة كما أعدته الحكومة الفرنسية عام 1910 عن بلاد الرافدين والمأخوذة من أرشيف وزارة الخارجية الفرنسية، ولربما يدل ذلك على أطماع فرنسا الاستعمارية للإستلاء على تلك البلاد المحصنة بحدودها الطبيعية في تلك الفترة الزمنية، والتي يمكنها الدفاع عنها بسهولة لمناعة حدود تلك البلاد الطبيعية من جبال شاهقة يمكن أن تساعدهم في الاحتفاظ بها بسهولة لدى تحصينها عسكرياً، وهي جزء من المناطق التي كان الإسكندر الأكبر قد ضمها إلى أمبرطوريتها قبل الميلاد. كما أوضح معالم تلك البلاد العالمان الألماني Max Pehle û Hans Silberborth في الأطلس التاريخي الذي ألفاه في عام 1931 م والمتداول حتى الأن في دراسة العهود ما قبل التاريخ، وكانت الأمبرطورية الميدية التي كانت تضم نفس هذه المنطقة والتي تشكلت في 625 قبل ميلاد المسيح عليه السلام، والتي امتدت لعام 550 قبل الميلاد على اثر اتفاق بين أجداد الأكراد ( الميديين ) والبابليين في محاربة الأشوريين والقضاء على أخر معاقلهم في المنطقة .

المعجم الجغرافي/ المجلد / الأول / الصفحة 31.
هذا ويذكر في المعجم الجغرافي الصفحة 31 المجلد الأول مانصه " هذا وكان المؤتمر السوري الذي عقد في أوائل تموز عام 1919 بدمشق، والذي حضره فيصل الأول والقوميون العرب قد أكد على وحدة سورية الطبيعية، من خلال حدودها الطبيعية، وذلك في الوقت الذي كانت فيه لجنة كرين تجوب سوريا وقبل أن تصدر توصياتها:" ( المعروف أن لجنة كنغ ـ كرين هي لجنة أمريكية كان قد عينها ولسون الرئيس الأمريكي الأسبق عام 1919 لدراسة المنطقة )." (( إننا نطالب الاستقلال السياسي التام لسوريا العربية، التي يحدها شمالاً جبال طوروس، وجنوباً خط رفح.. العقبة ـ جنوب الجوف، وشرقاً نهر الفرات والخابور، عند خط يمتد شرقي ألبو كمال ،( وهذا ما تؤكده درية عوني في كتابهاعرب وأكراد خصام أم وئام في الصفحة 157 عن حدود الأراض السورية ) فتقول " أن أراضي الجمهورية السورية اليوم ، لا تطابق ما كان يطلق عليه بلاد الشام تحت حكم العباسيين, وتردف فتقول عن حدودها بأنه في الشرق كان الفرات الأوسط يحيط بالشام، بما في ذلك باطير في الصحراء السورية، ويبدأ إقليم آخر، من وراء الفرات الأوسط يسمى بالجزيرة أو الفرات الأعلى، ولم يكن في يوم من الأيام داخل بلاد الشام تحت الحكم العثماني، وتردف فتقول بأنه في عام 1939 اقتطعت فرنسا من بلاد الشام، سنجق اسكندرونة ذات الغالبية العربية وكانت تتمتع بحكم ذاتي تابع لدولة حلب وألحقتها بتركيا الكمالية، وفي الوقت نفسه، اقتطعت من كردستان الشمالية ( كردستان التركية الآن ) قسماً كبيراً من إقليم الجزيرة الكردي وأضافته إلى سوريا التي حصلت على استقلالها 1946. وتردف لتقول في سياق هذا البحث الصفحة 158 "لم تكن منطقة الجزيرة الكردية في يوم من بين مطالب القوميين العرب. لا في مراسلات حسين مكماهون، ولا خلال العهد الفيصلي في سوريا، ولا حتى من قبل القوميين العرب تحت الانتداب الفرنسي. " وغرباً البحر الأبيض المتوسط )) ."

تقول درية عوني في معرض حديثها عن الحدود السورية التركية " فقد حددتها المعاهدة الفرنسية التركية التي أبرمت في لندن في 9 / 3 / 1921 والتي عدلت مرتين : الأولى بمعاهدة انقرى في اكتوبر في السنة نفسها. ثم بمعاهدة جوفيال عام 1926. " فتقول : خط الحدود لا يحترم لا التاريخ ولا الجغرافيا ولا الاثنولوجيا. بعد أن أعطي لتركيا مناطق ذات أغلبية سكانية عربيةـ سنجق اسكندرونة. وأعطي لسوريا ثلاث مناطق كردية مسكونة بالأكراد أو بأغلبية كردية هي : كرداغ عربت بجبل الأكراد ( أو عين العرب ) عربت إلى عرب بيتار ـ والجزيرة ( هذه المناطق داخل سوريا ليست متصلة الواحدة بالأخرى ولكنها تكون امتداداً متواصلاً مع كردستان تركيا، وهذا حكم طبيعي لأنها أقتطعت منها)".

هذا ويور المعجم الجغرافي في الصفحة 32 أن رد السوريين على اتفاقية سايكس بيكو واحتلال بريطانيا لفلسطين وانزال العلم السوري عن بيروت، وترك للملك فيصل بن حسين المنطقة الممتدة من العقبة إلى شمال مدينة حلب. كان رد السوريون على كل ذلك " باعلان استقلال سوريا بحدودها الطبيعية في 8 آذار عام 1920 وتتويج فيصل ملكاً عليها، قام الحلفاء الذين اجتمعوا في سان ريمون في نيسان من ذلك العام باتخاذ قرارات بتطبيق الانتداب على كامل سوريا" وتولت القوات الفرنسية المتمركزة في بيروت والمنطقة الساحلية التي زحفت على دمشق ودخلتها في 24 تموز عام 1920 ".

خلاصة القول:
1. لم يكن هناك كيان قومي مستقل يسمى بالدولة السورية حتى بعد الثورة العربية الكبرى وجلاء العثمانيين عنها ولغاية عام 1919. حيث جاء الانتداب الفرنسي على سوريا عام 1920. ولم يثبت كيان سياسي لسوريا إلا بعد حصولها على استقلالها عن فرنسا في 16 نيسان عام 1946.
2. رسمت الحدود بين سوريا وتركيا لأول مرة في آب 1920 وعدلت عدة مرات.
3. لم تكن محافظة الجزيرة ضمن حدود الدولة السورية الحالية، ولم تكن ضمن مطالب القوميين العرب ولم يرد لها ذكر حتى في مراسلات حسين مكماهون, وأن كوباني وجبل الأكراد ( عفرين وكافة مناطقها ) ضمت إلى سوريا مؤخراً كما ضمت لواء اسكندرونة إلى تركيا مؤخراً...؟

أي أن ما تدعيه الحكومة السورية الحالية والحكومات السابقة عن لجوء الأكراد إلى الجزبرة وهذا ما اعتمدته لأن تجرد أكثر من 150.000 مواطن كردي من جنسياتهم السورية في ما سمي بأحصاء ( احصاء استتثنائي ) أخصته بها محافظة الجزيرة وذلك منذ عام 1962.
وإذا ما أخذنا بعين الاعتبار نسبة زيادة السكان في سوريا سنوياً والتي تقدر ب 2,5% ، فيمكننا وبعملية حسابية بسيطة أن نحصل على العدد التقريبي الذي أصبح عليه الآن المجردون من الجنسية السورية من الأكراد أصحاب المنطقة الفعليين.

أن النسبة المئوية السنوية للزيادة السكانية في سوريا هي ـ 2,5 % ـ وبعملية حسابية تصاعدية بسيطة يمكننا أن نصل إلى الرقم التقريبي للعدد الفعلي الذي أصبح عليه عدد المجردين من جنسيتهم نتيجة ذلك الإجراء التعسفي الشوفينة.

150000 + 2,5 % = 153750 شخص وهو عدد الأشخاص المتزايدين في العام الثاني.

15370 + 2,5 % = 157593 مائة وسبع وخمسون ألفاً وخمسمائة وثلاث وتسعون شخصاً في العام الثالث وهكذا يتصاعد العدد في كل سنة بزيادة 2,5 % : 157593 + 2,5 % = 161533 ليصبح العدد في العام الرابع ... وهكذا ليصل في الربع الأخير من العام 2004 أي بعملية تصاعدية وبزيادة + 2,5 % ليصل عدد الذين أصبحو بدون جنسية من أبناء الشعب الكردي بعد 42 عاماً من عملية الاحصاء 412828 أي أربعمائة واثنتي عشر ألف وثمانمائة وثمان وعشرون ألف شخص .

الدستور ونظام الحكم في سوريا

المعجم الجغرافي/ المجلد الأول / الصفحة 44 .

" وضع أول دستور جمهوري لسورية عام 1930 في ظل الاحتلال الفرنسي، وقد أعلنت أول جمهورية وفق ذلك الدستور عام 1932، وفي عام 1936 أبرمت مع فرنسا معاهدة قامت بموجبها أول حكومة وطنية في سوريا ثم لم تلبث أن ألغت فرنسا تلك المعاهدة". ويتابع في المعجم ما قوله " وحدث الجلاء الناجز للقوات الأجنبية عن سورية في 16 نيسان عام 1946".
وبقي العمل بذلك الدستور ليذكر بأنه" أقر الدستور الحالي والذي أقر في استفتاء شعبي في 12 / 3 / 1973.

التقلبات الحاصلة في الساحة السياسية السورية في سطور:

1. بتاريخ 17 آب عام 1943 أنتخب السيد شكري القوتلي رئيساً للجمهورية في عهد الانتداب الفرنسي.
2. جلاء القوات الفرنسية في 16 / نيسان 1946 واعتبار 17 / نيسان عيداً قومياً لجلاء القوات الأجنبية عن سوريا.
3. تعرضت سوريا خلال عام 1949 إلى ثلاثة أنقلابات متتالية أ. انقلاب حسني الزعيم في 30 آذار عام 1949. ب. انقلاب سامي الحناوي 14 / 8 / 49. ت. انقلاب أديب الشيشكلي في 19. كانون الأول 49.
4. الانقلاب الذي حصل ضد أديب الشيشكلي في 25 شباط 1954.
5. اعلان الوحدة بين سوريا ومصر في 22. 2 . 1958.
6. الانقلاب ضد الوحدة والتي انفصلت فيه سوريا عن مصر كان ذلك في 28. أيلول عام 1961.
7. انقلاب 28 آذار عام 1962 حيث بدلت حكومة بأخرى .
8. انقلاب 8 آذار 1963 والذي جاءت بموجبة حكومة ضمت حزب البعث والناصريين .
9. انقلاب 23 شباط 1966 .
10. محاولة انقلاب فاشلة من سليم حاطوم في 8 أيلول 1966.
11. انقلاب حافظ الأسد في21 ـ 11 ـ 1970

هذا وتخللت تلك الفترات سلسلت من العصيانات والقلاقل منها التي قام بها ـ عمر قباني. سهيل العيشي. حسن العابد . ـ كذلك إقالت الزعيم توفيق نظام الدين الكردي الذي كان قائد الأركان السوري والذي سحبت منه جنسيته السورية لاحقاً في الاحصاء الإستثنائي الذي أقيم في الجزيرة.
عصيان عبد الكريم النحلاوي. عصيان جاسم علوان . حركة لؤي الأتاسي وزملائه. تصفيات اللواء أحمد السويدان إلخ...

هذا وكانت سوريا قد شاركت في ثلاثة حروب كبيرة ضد إسرائيل في الأعوام 1948 ـ 1967 ـ 1973 .!.؟

يتضح من خلال هذا العرض الموجز الحاصل في الساحة السياسية والعسكرية في سوريا، التي أزهقت الكثير الكثير من الأرواح والأموال والتي عرقلت المسيرة السياسية وأساءت كثيراً إلى الديمقراطية وحقوق الإنسان علماً بأن البلاد لم تتمكن منذ تشكيل أول حكومة سورية وحتى الآن من التخلص من سلطة الأحكام العرفية سوى فترة قليلة في عهد الرئيس شكري القوتلي علما بأننا تغافلنا عن ذكر الكثير من الأحداث الدموية التي حدثة على الساحة السورية لأننا لسنا بصدد هذا الموضوع وكل ما نبغيه هو أن الديمقراطية وحقوق الإنسان هما اللذان لم يجدا لهما المكانة في الحياة السياسية السورية.

وأن الشعب الكردي عان مع شقيقه الشعب العربي كل ما ترتب من جراء الاحتلال العثماني والفرنسي ومن جراء تلك الأزمات والقلاقل. إضافة إلى معاناته القومية التي حورب من أجل كونه ينتمي إلى القومية الكردية، فعان من التعريب والحزام والإحصاء وعدم مشاركت الحياة السياسة والعسكرية والمساهمة في رسم سياسة سوريا وحرم من الانخراط في الوظائف المهمة وتعرض أبناءه للملاحقات الأمنية والفصل من الوظائف والخدمات الحكومية ..... وووو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.ritgino.com
 
لمحة عن إنشاء الدولة السورية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
cool school day :: قسم المواضيع الاجتماعية :: منوع-
انتقل الى: